السبت 20 يوليو 2024

قتل الأسرى!!!…

الأسرى

قوات الاحتلال الإسرائيلي من أجل أن تتمكن من تحرير أربعة من الأسرى راحت تقضي على ثلاثة أسرى آخرين

ⓒ أسوشيتد برس
كاتب صحافي

لم تدم فرحة “إسرائيل” بتحرير أربعة من الأسرى الموقوفين لدى حركة المقاومة الفلسطينية، على الرغم من ذلك الضجيج الإعلامي الكبير في تل أبيب، فعلى الرغم من أن المجزرة التي رافقت العملية أوقعت أكثر من مائتي شهيد فلسطيني وأكثر من أربعمائة جريح كلهم من المدنيين وليس فيهم أي مقاتل من كتائب المقاومة، فإن تحرير أربعة أسرى جعل قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي الصهيوني تقضي على ثلاثة أسرى!.

بالفعل، فإن قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي الصهيوني من أجل أن تتمكن من تحرير أربعة من الأسرى، راحت تقضي على ثلاثة أسرى آخرين، وبالفعل أيضا فإن “إسرائيل” تؤكد أكثر من مرة أنها ذلك التلميذ الغبي الذي لم يحفظ الدرس وفي كل مرة يخفق في الامتحان ويكفي أن يصرح أحد صقور الحرب في حكومة الطوارئ الإسرائيلية والتي استقال منها فيقول: لقد أخفقنا في الامتحان ويخاطب الأهالي بالقول إننا لم نتمكن من تحرير الأسرى، ويعني كل هذا أن تحرير الأسرى بالقوة العسكرية لن ينجح أبدا بل إن أي عملية عسكرية في سبيل تحرير الأسرى تؤدي إلى مقتلهم جميعا، وهذا ما حدث مع تحرير أربعة أسرى حيث كانت النتيجة المأساوية هو مقتل ثلاثة آخرين!!..

ويكون من الغباوة أيضا، أن تقدم قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي الصهيوني على عملية عسكرية من أجل تحرير الأسرى في الوقت الذي تجرى فيه مفاوضات من أجل وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى بين كتائب المقاومة وجيش الاحتلال، والنتيجة النهائية بل المأساوية إذا ما استمرت “إسرائيل” في التعنت هي أنها إذا ما أرادت أن تحرر ما لا يقل عن مائة وعشرين أسيرا فإنها سوف تقدم على قتل ما لا يقل عن تسعين أسيرا!!!…

شارك برأيك

هل سينجح “بيتكوفيتش” في إعادة “الخضر” إلى سكّة الانتصارات والتتويجات؟

scroll top