السبت 20 يوليو 2024

العلاقات الجزائرية الروسية العسكرية قد شهدت تطورا كبيرا

العلاقات

الفريق أول السعيد شنڨريحة يستقبل العقيد المتقاعد الروسي أندري بافيلينكو

ⓒ وزارة الدفاع الوطني

استقبل رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أول السعيد شنقريحة، الأربعاء بمقر أركان الجيش الوطني الشعبي، العقيد المتقاعد أندري بافيلينكو، النقاب نازع الألغام السوفييتي، الذي يقوم بزيارة إلى الجزائر، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني، مبرزا أن العلاقات الجزائرية الروسية العسكرية قد شهدت تطورا كبيرا

وذكر ذات المصدر بأن رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، كان قد قام بإسداء العقيد بافيلينكو وسام “العشير”، خلال زيارة الدولة التي أداها إلى فدرالية روسيا شهر جوان 2023.

وفي المستهل، “رحب السيد الفريق أول بضيف الجزائر ومرافقيه وأشاد بدور الفرق السوفياتية في مهمة نزع الألغام الموروثة عن الاستعمار عقب استقلال الجزائر”.

وقال في هذا الصدد “أود في البداية أن أرحب بكم وبالوفد المرافق لكم، بمقر أركان الجيش الوطني الشعبي، وكلي أمل أن تكون زيارتكم إلى الجزائر ممتعة ومفيدة، وأن تسمح لكم، السيد العقيد، من استحضار ذكريات مشاركتكم عقب استقلال بلادي، في عملية نزع الألغام الموروثة عن الاستعمار على حدودنا الغربية والشرقية”.

وأضاف قائلا “أود أن أشيد وأنوه بدور الفرق السوفياتية في هذه المهمة الإنسانية بامتياز، سواء من خلال مشاركتها الميدانية في هذه العملية، أو مساهمتها في تكوين الفرق الهندسية الجزائرية، مما مكن أفراد جيشنا الفتي آنذاك، من اكتساب المعارف والتحكم الجيد في التقنيات والمعدات المستخدمة في مثل هذه العمليات الدقيقة”.

كما أكد السيد الفريق أول أن العلاقات الجزائرية الروسية قد شهدت تطورا كبيرا، لاسيما عقب إبرام الشراكة الإستراتيجية المعمقة بين البلدين، وتابع يقول “لا يفوتني التذكير، بهذه المناسبة، أن مساهمة الاتحاد السوفياتي سابقا في هذه العملية، لا يمثل إلا وجها واحدا من أوجه التعاون الثنائي المتعدد الأشكال، الذي انطلق مباشرة بعد استقلال الجزائر سنة 1962”.

وأردف قائلا “ومنذ ذلك التاريخ عرفت العلاقات الجزائرية الروسية تطورا كبيرا، لاسيما عقب إبرام الشراكة الإستراتيجية المعمقة بين البلدين، خلال زيارة الدولة التي أداها إلى بلدكم الصديق، شهر جوان 2023، السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، الذي يبلغكم تحياته الأخوية”.

في الأخير، أكد السيد الفريق أول أن الجزائر تحرص على التعبير عن اعترافها بالجميل لكل من وقف إلى جانبها في الأوقات الصعبة وقال بهذا الشأن “أؤكد لكم أننا، في الجزائر، نحرص شديد الحرص على التعبير عن اعترافنا بالجميل لكل من وقف إلى جانبنا في الأوقات الصعبة، ولن ننسى أبدا حسن صنيعكم، وسنرحب بكم دوما في الجزائر كلما أردتم زيارتنا”.

من جهته، عبر العقيد بافيلينكو للسيد الفريق أول عن “تشكراته الخالصة على كرم الضيافة التي حظي بها منذ وصوله إلى بلادنا”، مؤكدا أن “هذه الزيارة ستبقى راسخة في ذاكرته، لأنها سمحت له باستحضار ذكريات عزيزة عليه ومليئة بالمشاعر والأحاسيس، عاشها خلال تواجده بالجزائر سنوات الستينات من القرن الماضي في إطار هذه المهمة الإنسانية”.

وفي ختام اللقاء، قام السيد الفريق أول بتكريم صديق الجزائر

شارك برأيك

هل سينجح “بيتكوفيتش” في إعادة “الخضر” إلى سكّة الانتصارات والتتويجات؟

scroll top