السبت 20 يوليو 2024

إصابة ليفاندوفسكي تثير مخاوف البولنديين قبل “اليورو”

ليفاندوفسكي

يعد مهاجم البلاوغرانا أكثر لاعب مثل منتخب بلاده برصيد 150 مواجهة دولية

ⓒ ليفاندوفسكي
صحافي في القسم الرياضي

غادر نجم المنتخب البولندي وقائده، روبرت ليفاندوفسكي مباراة تركيا الودية في الدقيقة الـ32 بعد شعوره بآلام على مستوى الفخذ.

تبين فيما بعد أنها مسّت عضلة ذات الرأسين، حسب البيان الذي نشره اتحاد الكرة البولندي سهرة الإثنين.

وسيحرم تمزق أصاب ليفاندوفسكي في الموضع السالف الذكر، منتخب بولندا من خدماته في المباراة الافتتاحية لحساب بطولة كأس أمم أوروبا التي ستطلق في ألمانيا، الجمعة.

وسيصطدم زملاء نجم برشلونة، بمنتخب قوي في الجولة الأولى من دور المجموعات هو هولندا في المواجهة التي ستقام على أرضية ملعب “فولكس بارك” في مدينة هامبورغ، الأحد المقبل.

ويأمل الطاقم الطبي للمنتخب البولندي، في علاج إصابة ليفاندوفسكي الذي يعتبر أهم عنصر في الفريق (150 مباراة دولية/ 82 هدفًا)، حتى يستنى له اللحاق بالمباراة الثانية أمام النمسا.

وخسرت بولندا في الفترة التحضيرية لليورو، نجمًا آخر في خط الهجوم هو أركاديوك ميليك لاعب يوفنتوس الإيطالي، عقب إصابته في مباراة أوكرانيا الودية.

وينافس المنتخب البولندي ضمن المجموعة الرابعة، التي تضم أيضًا منتخبات فرنسا وهولندا والنمسا.

تجدر الإشارة إلى أن روبرت ليفاندوفسكي، سبق له المشاركة في أربع دورات من بطولة كأس أمم أوروبا، وهو نفس عدد المرات التي نجحت فيها بولندا في التأهل للنهائيات.

ويملك نفس البلد إحصائية غريبة، حيث تمكن من بلوغ نهائيات كأس العالم سبع مرات قبل أن يظفر بمشاركته الأولى في “اليورو” عام 2008.

وسجل ليفاندوفسكي بدوره حضوره في 11 مباراة، تمكن خلالها من دكّ شباك المنافسين في خمس مناسبات.

شارك برأيك

هل سينجح “بيتكوفيتش” في إعادة “الخضر” إلى سكّة الانتصارات والتتويجات؟

scroll top